القائمة الرئيسية

الصفحات

التخلص من مرض العطس والزكام لعصافير الكوكتيل بأسهل الطرق

 



التخلص من مرض العطس والزكام لعصافير الكوكتيل بأسهل الطرق إذا نظرناً دائما إلى الأمراض التي من شأنها أن تؤثر على انتاج وتزاوج وهزلان أغلب الطيور خصوصا فصيلة الببغاوات ولاسيما منها أكيد الحديث عن الكوكتيل راح نجد أن الزكام أي الرشح والبرد والعطس أكثرها انتشاراً خصوصا في الفترات التي تكون بها درجات الحرارة منخفضة مروراً بفصل الشتاء وهو الوقت المناسب والذى يبدأ به البادجي والكوكتيل والغندور وغيرها من الطيور الاستعداد للتزاوج لهيك يكون اختلاف الطقس ودرجات الحرارة في هذه الحالة عامل مساهم في نقل المرض لأنه طقسي وينتقل من الهواء ومن خلال مقالنا اليوم راح نطرح لكم قبل أي علاج السبب وراء هذا المرض وكيف نقوم بعملية الوقاية والحماية والتخلص أيضا منه بالطرق التي دائما نتكلم عنها أنها مفيدة وهي التي تعتمد على الشيء الطبيعي وليس الكيماوي وغيره لهيك أولاً سنقوم بعملية طرح الأسباب التي تؤدي إلى هذا المرض ومن ثم الأعراض لهيك مرض والتطرق إلى الحل السليم .

 

أسباب الزكام والعطس لعصافير الكوكتيل

من الحديث الاول نرى وتجد أخي المربي السبب الأول والأخير هو عامل الطقس ودرجات الحرارة فإن اختلافها وتدنيها يكون له عامل أساسي في هذا التكون المرضي خصوصا في فصل الشتاء لهيك تتعرض معظم الطيور ومعرضة أغلبها لهيك مرض وأيضا يكون عدم الاهتمام بالعصافير من حيث التدفئ له دور سلبي في وصول هذا المرض من خلال إن بعض المربين في التربية خصوصا في الشرفات والبلكونة والأماكن المفتوحة غير حريص على التغطية من جنبات الأقفاص من وصول الهواء البارد لعصافيره لهيك يكون له دور سلبي في هيك مرض .

 

أعراض العطس والزكام للكوكتيل

يؤثر العطس والزكام على معظم تفاصيل الطائر خصوصا في مسألة الحركة أول الأعراض يكون العصفور بشكل مستمر جالس في زاوية وركن محدد في القفص دون النشاط الملحوظ السابق له يكون كسول في أغلب الأحيان مع نفش الريش بشكل مستمر لتفرات طويلة وأيضا العرض الثاني يكون من خلال اصدار صوت يخرج صوت من الفم أي المنقار مثل العطس الخاص بالبشر على فترات من اليوم مع قفل مستمر إلى الشهية أي لا يقبل بشكل كبير على الطعام وتكون في هذه الحالة معرض لحالة من الهزلان والضعف الجسماني والبنائي للجسد لهيك يكون أكثر الأعراض ملاحظة .

 

علاج العطس والزكام لعصافير الكوكتيل

العلاج كما أشرنا أخي المربي يجب النظر والتعامل معه على أن يكون دائما طبيعي دون تدخل أي مواد كيماوية أو غيرها من أجل الحفاظ على حياة الطائر وعدم وجود أعراض جانبية فعلاج العطس بمثل هيك حالة يكون مضاد حيوي طبيعي يصنع على يدك أخي المربي وهو وضع في سقاية لزوج واحد على الأقل نصفها ماء ومن ثم ضيف عليها 5 نقاط من الليمون ومن ثم 2 نقطة من الخل الطبيعي أو التفاح المتوفر لديك من ثم اقفل الشرابة جيدا وحركها وضعها للعصفور المصاب ويفضل عزله في فترة العلاج من أجل عدم انتقال العدوة يستمر أول يوم على المضاد يشرب كامل اليوم من ثم اليوم التالى ماء نظيف عادي ثم اليوم الذي يتبعه وصفة المضاد والتالي ماء نظيف والأخير الوصفة ليصبح 3 مرات في الأسبوع على أن تترك بين كل يوم وأخر راحة مع وضع بعض قطع من قشر الليمون في القفص لأن في القشر توجد مادة مكافحة للفايروس كلما تذوقها أو نقرها الطائر يكون لمصلحته .

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات